نشر في: 23 آب/أغسطس 2017
| طباعة |

وزارة الصحة تغلق وتخالف مؤسسات علاجية متخصصة في القطاع الخاص وسط رضا رسمي وشعبي

عالم السياحة- السياحة العلاجية- تستمر  وزارة الصحة بدورها الرقابي على المستشفيات والمختبرات والعيادات الخاصة والمتخصصة  من خلال تفتيش مستمر ودوري  على المؤسسات العلاجية الخاصة  مستشفيات وعيادات ومختبرات لضمان سلامة الاداء والرقابة على الخدمات العلاجية والمساندة بصورة لائقة ومستوفية لكل المعايير الطبية المعروفة، ولعل اغلاق مؤسسات منها مستشفيات ومختبرات ينبئ بوجود مخالفات لشروط الترخيص او وجود مخالفات وصفت بالجسيمة والتي لا يمكن التساهل فيها ،

وزارة الصحة بادارتها ومديرياتها تعرف جيدا ان قرار اغلاق اي مؤسسة علاجية هو قرار صعب ولكنه ضرورية لمعالجة اية اخطاء او تقصير من كل النواحي واهمها حصول المواطن والزائر على حقه في العلاج بصورة سليمة تتوائم مع سمعتنا الطبية التي اكتسبها الاردن وجعله في مصاف افضل مقاصد العلاج للمواطنين والقادمين للعلاج من كل انحاء العالم

وما توارد من اخبار مؤكدة  عن اغلاق مستشفيات وعيادات ومختبرات يصب في دعم سمعة المؤسسات العلاجية في الاردن ويحمل دلالات الى اننا نعيش في زمن تؤدي الحكومة بشكل جيد ويستحق الشكر ، من خلال ممارسة وزارة الصحة  لدورها الرقابي بشكل مهني ودون الاستجابة لواسطات او محاولة التأثير على قرارات الوزارة لتصويب اي اختلال في الواقع الصحي  

وكم كان بودنا ان تستكمل الوزارة دورها في الرقابة على اسعار العلاج وفق الاتفاقات مع نقابات وجمعيات المؤسسات والمهن العلاجية لوجود شكاوي وتذمر من ارتفاع تكاليف العلاج  وللموضضوع بقية 



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر