نشر في: 28 حزيران/يونيو 2015
| طباعة |

السياحة العلاجيّة في الاردن 2-الأردن الاول بالأماكن الاستشفائيّة والعلاجية في الشّرق الأوسط والعالم

تشهد السياحة العلاجيّة في الاردن  وحول العالم إقبالاً كبيراً من الساعين للصحة البدنيّة عبر الإستشفاء بالموارد الطّبيعيّة كالمياه المعدنيّة والملحيّة، الوحل البركانيّ والرّمال للعلاجات الجسديّة والتجميلية للبشرة. كما تساعد السّائح على الإسترخاء النفسي والهدوء الروحي في المعالم الطّبيعة الخلاّبة اضافة الى منظومة العلاج الطبيعي وسلسلة من المستشفيات المتخصصة والاخصائيين .

ولحسن حظ السياح الاردنيين و العرب أنهم ليسوا بحاجة للسفر إلى أقاصي الأرض للإستجمام الصحّي وتحقيق التوازن الحقيقي

يعتبر الأردن من نخبة الأماكن الاستشفائيّة في الشّرق الأوسط والعالم بمحتواه النادر والهائل  الغني  كالمياه الحارّة والشّلّالات المعدنيّة، الوحل البركانيّ وغيرها اضافة الى تطور غير مسبوق في المجالات الطبية والصحية  ومجموعة منتجعات فندقية راقية ويشار اليها في العالم

الصحة والراحة والتمتع بتنوع مناخي  والبنى التحتية المتطورة  جعل الاردن في مقدمة دول العالم في مجال السياحة العلاجية

ويمكن دعوة الباحثين عن السياحة العلاجية ان يزوروا منطقة البحر الميت

فندقفندقمنتجع وفندق البحر الميت العلاجي  : يقع الفندق على شاطئ البحر الميت، في مكان ينخفض 420 مترًا عن سطح البحر، المشهورة بأنها أخفض بُقعة على سطح اﻷرض، يبعد موقعlocation الفندق عن مطار الملكة علياء مسافة ساعة في السيارة و 45 دقيقة عن عمَّان، يقدم الفندق مناظر تأسر اﻷنفاس تُطل على أعمق بحيرة مالحة في العالم والجبال التي تحتضنها. تفضل عندنا واترك متاعب إرهاق الحياة خلفك، جميع غُرف وأجنحة الفندق

زارا سبا-  وهو مركز كبير للعلاج المناخي والترفية الصحي  وباجواء صافية  غنية بالاوكسجين

 والتمتع بضوء الشّمس الخالي من الأشّعة البنفسجيّة طيلة أيّام السّنة. بالإضافة إلى مياه البحيرة المالحة والغنّية بالمعادن والطّين الأسود لعلاج الأمراض الجلديّة والرّوماتزم.

ماعين ماعين

 

-حمّامات ماعين: تقع على بُعد 85 كيلومترًا جنوبيّ عمّان، على إنخفاض 120 مترًا عن سطح البحر. تُعرف بينابيعها ومياهها الكبريتيّة التي تنبع بحرارة 70 درجة مئويّة، وهي زاخرة بعياداتها الطّبيّة ومنتجعاتها الاستشفائيّة بخبرائها الذين يعالجون الأمراض الجلديّة والدّورة الدّمويّة، آلام الظّهر والمفاصل، والعضل بالموارد الطّبيعيّة والمياه المعدنيّة. بالإضافة إلى توفّر دورات تدريبيّة للحصول على اللياقة البدنيّة والمحافظة عليها.

 

عفراعفرا

 

-حمّامات عفرا: تقع حمّامات عفرا جنوبيّ الأردن على بعد 26 كيلومترًا من “الطّفيليّة”، وتساهم مياهها الغنيّة بالمعادن المساهمة بالشّفاء من أمراض عديدة، منها العقم، الدّوالي، فقر الدّم والرّوماتزم. كما يوجد في المنطقة عيادة طبّيّة، ومركزًا للخدمات العامّة ومطعمًا.

al hema irbid2al hema irbid2

 

-الحمّة الأردنيّة: تبعد مسافة 100 متر عن شمال العاصمة عمّان. تُعرف بينابيعها وبغنى مياهها بالعناصر المعدنيّة ، وسخونة مياهها التي تصل إلى 61 درجة، والينابيع الباردة التي تصل حرارتها إلى 6 درجات تحت الصّفر. تحتوي على منتجع وعيادات للخدمات العلاجيّة، وتحتوي على مركز لعلاج أمراض الجهاز التّنفّسي، الجهاز العصبي، المفاصل والأمراض الجلديّة.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر