نشر في: 21 كانون1/ديسمبر 2013
| طباعة |

قيمة مبيعات الساعات السويسرية في الخارج 2.14 مليار فرنك سويسري (3.38 مليار دولار)

عالم السياحة- بلغت قيمة مبيعات الساعات السويسرية في الخارج 2.14 مليار فرنك سويسري (3.38 مليار دولار)، وهو رقم يمثل انخفاضاً بنسبة 0.5 في المائة مقارنة بمبيعات ذات الشهر من العام الماضي، وقد تجاوزت ألمانيا وإيطاليا، الصين في وارداتها من الساعات السويسرية.

وأفاد اتحاد صناعة الساعات السويسرية أنَّ الصادرات بلغت مستوى مرتفعا بوجه خاص في تشرين الثاني (نوفمبر) 2012، مضيفاً أنه "كان من الصعب أن نفعل ما هو أفضل، لا سيما مع يوم عمل واحد أقل في تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الجاري".

وفيما يتعلق بعدد القطع المبيعة، فقد انخفض الإجمالي بنسبة 4.5 في المائة ليبلغ 2.7 مليون وحدة في الشهر قيد الاستعراض، وإذا كانت ساعات المعصم قد شهدت انخفاضاً قدره 1.5 في المائة مقارنة بتشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي، فإن مبيعات الفئات الأخرى من الساعات زادت بنسبة 17 في المائة.

وطبقاً لبيانات اتحاد صناعة الساعات الصلب، فقد زادت قيمة مبيعات ساعات الصُلب بنسبة 1.4 في المائة لتصل إلى 783.6 مليون فرنك سويسري (870.6 مليون دولار) لكنها انخفضت من حيث عدد الوحدات المبيعة بنسبة 4.6 في المائة.

وقفز حجم مبيعات الساعات المصنوعة من البلاتين إلى الضعف تقريبا ليصل إلى 78.2 مليون فرنك سويسري (86.8 مليون دولار)، ومن ناحية أخرى، فإن مؤشر مبيعات الساعات المصنوعة من الذهب أو الذهب والبلاتين، فقد اتجه بقوة نحو الأسفل، سواء من حيث قيمة المبيعات أو عدد الوحدات المبيعة.

وبالنسبة لمبيعات الساعات حسب مختلف الفئات، فقد انخفضت مبيعات الساعات التي يقل سعرها عن 200 فرنك (222 دولار) بنسبة 7.8 في المائة، وبقيت قيمة مبيعات فئة الساعات التي تجاوز سعرها 3000 فرنك (3333 دولار) ثابتاً، لكن عدد القطع المصدرة من هذه الساعات انخفض بنسبة 4 في المائة، في المقابل، فالساعات التي يبلغ سعرها بين 200 إلى 500 فرنك سويسري هي وحدها التي سجلت زيادة في قيمة المبيعات وعدد الوحدات.

وانخفضت صادرات الساعات إلى هونج كونج، التي تُعتبر إحدى الأسواق الرئيسية في العالم بنسبة 6.5 في المائة في تشرين الثاني (نوفمبر)، لتصل قيمتها 396 مليون فرنك سويسري (440 مليون دولار)



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر