نشر في: 07 شباط/فبراير 2018
| طباعة |

عالم السياحة : تدعو وزيرة السياحة لتكريم عمدة وسفير السياحة والسفر فائق بشارات

عالم السياحة- صدق الانتماء ورقي الاخلاق ورفعتها رائيتها بشخص اخي وصديقي (فائق بشارات-ابو سامر) ،وهو بحق عميد السياحة الاردنية وسفيرها الاول، حيث هو  اول من وضع جسور التواصل مع اوروبا وتحديدا المانيا وايطاليا في مبادرات جرئية كلفته المال والجهد والسفر ،

 

شارك في المؤتمرات السياحية ومثل الاردن ورفع رايته في كل محافل السياحة الدولية وعلى الدوام كان  العميد والسفير فائق بشارات يحرص على نقل الصورة الحية والمعبرة عن الاردن حاملا على كتفه الكوفية الاردنية والاعلام  ويوزعها على المشاركين في المؤتمرات مرفقة برسائل التعريف بالاردن وطنا ، ومحبتي للرجل جاءت خالصة وانا ارى بعينيه وافعاله واقواله حبه لوطنه وحبه للصفاء وسعيه لشد ازر العاملين في صناعة السياحة وتحفيزه المستمر لهم وليكونوا سفراء ينثروا حنون وزهور الاردن في المؤتمرات والاحتفالات السياحية ،

وهو من اسس جمعية جائزة الدفة الذهبية الدولية  العريقة (فرع الاردن) لتكون اضافة نوعية  لفروعها بدول اوروبا وامريكا، ورعى بصبر وتضحية الجمعية و جائزة الدفة الذهبية للسياحة الدولية -فرع الاردن- ,مع شخصيات سياحية دولية ونقلنا باقتدار الى عالم السياحة وعلى نفقته وتعبه لا ينتظر شكرا من احد ،

واشهد والقطاع السياحي كله يشهد لفائق بشارات لمساته وابداعاته واراءه في بناء صناعة السياحة الاردنية هو ورواد شاركوه الطموحات وعمل وعملوا لوضع الاردن بكنوزه وتراثه على المنابر العالمية،

لم يتردد الرجل يوما عن استضافة قادة السياحة  وعلى نفقته من العالم ليطلعهم على الاردن المتحضر وليريهم محتوانا وارثنا التاريخي والثقافي،  وعرفت عن السفير والعميد  فائق بشارات الهدؤ وحب الاصلاح بين اهل السياحة  .

من عرفوا العميد والسفير فائق بشارات يفهموا ان الوطن (مدين)بواجب التكريم لهذا الرجل (القدوة) وهي مناسبة لادعو وزيرة السياحة المكرمة للمبادرة باقامة حفل تكريمي له وهذا اقل ما يمكن تقديمه لواحد من البناة  اصحاب السجل الناصع وهو من كرم شخصيات اجتماعية وسياسية ووزراء وسفراء ورؤساء حكومات ورؤساء دول في العالم  كله ومنحهم (جائزة الدفة الذهبية للسياحة الدولية) لعطائهم وتميزهم في خدمة السياحة وارساء معانيها الجميلة والانسانية ، وهناك الكثير ما يقال عن اعمال هذه القامة السياحية الوطنية واكتفي بالدعاء له هذه اللحظة بطول العمر والصحة والعافية والتوفيق والسعادة 

محمود الدويري -0797202505

email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 
 


يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق


كود امني
تحديث