نشر في: 15 تشرين2/نوفمبر 2017
| طباعة |

تراث الاردن حاضر بافتتاح متحف لوفر ابوظبي


عالم السياحة - تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة يوم غد الأربعاء بافتتاح متحف لوفر أبو ظبي التاريخي الذي شيد على جزيرة السعديات بإمارة أبو ظبي وبحضور دولي من شخصيات عالمية يتقدمهم سمو رئيس البلاد الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بالإضافة إلى وفود معظم الدول ومن ضمنها الأردن.

وكان الاردن ودولة الامارات قد وقعا من خلال دائرة الآثار العامة الاردنية وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة/متحف لوفر أبو ظبي، مذكرة تفاهم تم بموجبها إعارة المتحف ولمدة خمس سنوات، أحد تماثيل عين غزال ال 36 التي عثر عليها في موقع عين غزال الأثري عام 1982، حيث عثر في موقع عين غزال على أحد أهم مظاهر الاستيطان والحياة الزراعية المستقرة عالمياً والتي تعود للألف الثامن قبل الميلاد.

وسيكون هناك تعاون مستقبلي بين متحف لوفر أبو ظبي ودائرة الآثار العامة من خلال اتاحة الفرصة أمام أمناء المتاحف في متاحف الآثار العامة لحضور دورات علمية متخصصة في مجال المتاحف في الأردن ودولة الإمارات.

وجاء بناء المتحف صرحاً معمارياً متميزاً بقبته وتحفة معمارية مستوحاة من الطبيعة ليحتضن مختلف التعبيرات الفنية من كافة الحضارات والثقافات التي أنشأت منذ فجر التاريخ وحتى وقتنا الحاضر,حيث يتيح تصميم هذا المتحف للزائر الفرصة ليكتشف مسيرة تطور الفن في مختلف الثقافات والحضارات حول العالم كما سيعرض مجموعة ضخمة من الأعمال الفنية التي تعود الى حضارات وثقافات اقليمية وعالمية.

ويشمل حفل الإفتتاح ورشات عمل وجولات إرشادية وحفلات موسيقية وعروض عالمية والعديد من المفاجآت التي سترافق الأسبوع الإفتتاحي.

ومن المقرر يحضر الافتتاح من الأردن مدير عام دائرة الآثار العامة الدكتور منذر جمحاوي ومساعده احمد الصليبي.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق


كود امني
تحديث